نشر موقع أغنية مؤثرة كتبها بهائي في ايران، يخاطب بها مضطهديه. الأغنية باللغة الفارسية، و قد قمنا بترجمتها للغة العربية

انا لا اشتکي من الغرباء ابدا
لان الذي عانيته أصابنی من الاقرباء
مهما فعلت نظل من دار واحدة
نظل اعضاء من جسد واحد
لماذا نجرح بعضنا
انا رفیقك وسندك ومن دارك ومن اقرب الناس لك
لماذا ترید لی الشر
ایران هو وطنی و قطعه منی
(بعمره بعمره بعمر بلدی لماذا تسجننی ؟)
مذهبی هو صلح واخوه
مدرستی هي حب و وفاء
(خالی من الریاء لماذا لا تصدقنی ؟)
فی اعتقادی دین بهاء الله مرسل من طرف الله
مولود فی ایرانکم
لا تدس على صله الرحم والوطن
دار اباءنا واجدادنا لماذا أصبح قدیما وخرابا
لا تبعد، اقترب لنلبس لباسا جدیدا
لا تلصق بنا تهمه قتل الورود
لا تتهمنا بالجاسوسیه للغرباء

ليس بامكانك أن تتهم المطر بانه سبب موت الورود
لا تظن أن خراب بیتنا سببه من الخارج أوالغرباء
مسببه هو قله المحبه داخل بیتنا وفی ما بیننا
ستذکر کتب التاریخ وتشهد بان ایراننا وطن الخیر والمحبه والحریه
مهما فعلت نظل کلنا مو وطن واحد

للاستماع الى الأغنية، اضعط هنا