أنشئت الشبكة الاسلامية للدفاع عن حقوق البهائيين من قبل مجموعة من الناشطين المسلمين الذين يؤمنون بمبادئ التسامح و التعايش و الحرية. لقد أنشأنا هذا الموقع لتعزيز حقوق الانسان والحرية الدينية و الاحترام في العالم العربي و الاسلامي. ونحن نعتقد اعتقادا قويا أن هذه القيم ينبغي أن تنطبق على الجميع على قدم المساواة بغض النظر عن عقيدتهم ، أو اختلافاتهم الثقافية ، أو مواقفهم السياسية أو جنسيتهم. و نحن أنشأنا هذا الموقع ليس فقط لايماننا بالحرية، و لكن بهدف بناء مجتمعات أفضل و أكثر انتاجا، تحتضن التنوع و تحترم حقوق الأقليات الدينية

جميع الكتاب في هذه الشبكة ناشطون مسلمون يشعرون بقلق بالغ ازاء الطريقة التي يعامل بها البهائيون في الشرق الأوسط


مع أننا لا ندين بالبهائية، الا أننا نحترم جميع معتنقيها

في هذا الموقع، نطالب بالاعتراف بحقوق الأقلية البهائية، ليس فقط من قبل عامة الناس، و لكن أيضا بموجب القانون

و نطالب الحكومات في العالم العربي و الاسلامي باعطاء البهائيين فرص متساوية في جميع الميادين، و السماح لهم بممارسة دينهم بحرية، بدون مواجهة القمع أو التمييز

و نود أن نرفع وعي عامة الناس في المنطقة عن الانتهاكات ضد حقوق الانسان التي يواجهها البهائيون. و لا يسع للهدف من هذه الشبكة النجاح الا عن طريق تشجيع مواطني المنطقة للعمل نحو التغيير الاجتمتعي الحقيقي، بغض النظر عن اختلافاتنا الدينية. جميعنا مواطنون أشقاء، و بحاجة الى احترام حقوقنا الأساسية و لذا ينبغي علينا أن نتحد و نعمل يدا بيد من أجل مستقبل مشرق و واعد حيث ينعم الجميع بالحرية