البهائيين في مصر وايران يحرمون من حقهم في التعليم. لماذا؟ ببساطة بسبب انتمائهم الديني. في الشبكة المسلمة للدفاع عن حقوق البهائيين، كتبنا عن التمييز الذي يواجهه الطلبة البهائيون في مصر، و الذي يمكن مقارنته بالتمييز الذي قد واجه الطلبة البهائيين في إيران لعقود من الزمان.

و لزبادة الوعي عن هذه الأزمة، قمنا بانشاء هذا الرسم الفكاهي. لماذا وصفناها بالأزمة؟ لأنه اضطهاد فكري. يحرم الشباب البهائيوت من حقهم في التعليم كمواطنين، و يتعرضون للإهانة و العزل على نحو يومي. و بدلا من حمايتهم، ترمهم حكوماتهم من حقهم في التعليم، الأمر الذي يسلبهم أحلامهم.

ألا يستحق الأطفال التعليم، أيا كانوا؟